اتحاد الغرف العربية يصدر 6 دراسات

  • الدول العربية
  • 14 يناير 2020
1

أصدر اتحاد الغرف العربية حديثا 6 دراسات تحمل العناوين التالية:

 

- "الاقتصادات العربية بعد عقد على الأزمة العالمية الكبرى - أولويات العمل في ظل ضيق هامش القدرة على الاحتواء." وتهدف الدراسة إلى تتبع اتجاهات وتوقعات الاقتصاد العالمي والعربي بعد عقد على الأزمة الاقتصادية والمالية العالمية الكبرى في ظل ضيق هامش التحرك مقارنة بالعقد الماضي. وتحلل بالتفصيل المؤشرات الاقتصادية العربية المتباينة في ما بينها، كما يحدد التحديات والعقبات الهيكلية الماثلة، والتي من شأنها أن تعمق تأثير الانكشاف تجاه الصدمات الخارجية والإقليمية بغية استنتاج السياسات المطلوبة والأجندات الإصلاحية الضرورية لاستعادة زخم النمو المستدام الذي تجني ثماره المجتمعات العربية بكافة شرائحها.

 

- "التداعيات الاقتصادية للتطورات الجيوسياسية في المنطقة العربية ومتطلبات الاحتواء والمواجهة." وتتناول الموضوع من خلال دراسة الأهمية الاستراتيجية والاقتصادية للوطن العربي، وتأثير التطورات الإقليمية والدولية في القرن الحادي والعشرين ومخاطرها الاقتصادية المستجدة ووسائل المواجهة والنهوض والتقدم في سلم التكامل الاقتصادي العربي.

 

- "الاستثمار في قطاعات الخدمات وفي تحرير تجارة الخدمات بين الدول العربية." وتستعرض تطور هذا القطاع في ظل تطورات الاقتصاد الرقمي وأهمية الاستثمار في قطاعات الخدمات في إطار الاتفاقية العربية لتحرير التجارة في الخدمات والدور المحوري للقطاع الخاص. 

 

- "الذكاء الاصطناعي في الوطن العربي – الإمكانات والتحديات. " وتتناول الدراسة موضوع الذكاء الاصطناعي في إطار الثورة الصناعية الرابعة التي أصبح السلاح الاقتصادي للوقت الحالي وللمستقبل. وتستعرض ماهية الذكاء الاصطناعي وأهميته ومدى تأثيره، وأهمية استثمار الدول العربية فيه وتبني التكنولوجيا الحديثة لمواكبة ما يحدث في العالم والاستفادة من الفرص الثمينة التي ينطوي عليها.

 

- "تعزيز دور المرأة في الحياة الاقتصاديّة العربيّة." وتسلط الدراسة الضوء على التحديات والفرص المتاحة للمرأة وللقيادة النسائية العربية، وعلى أهمية التنوع بين الجنسين في مجالس إدارة الشركات والشركات العائلية، وتعزيز إشراك المرأة ومشاركتها في اقتصاد المنطقة، مع التركيز على ريادة النساء وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وكذلك النساء في القطاعات الريفية أو الزراعية وفي الاقتصاد غير الرسمي.

 

- "Arab Digital Trade Landscape: Drivers, Perspectives and Potentials. " تلفت الدراسة إلى التطور السريع في التجارة الإلكترونية في العالم العربي، ولا سيما في مجال المنصات بين قطاع الأعمال والمستهلكين، والتي وصل حجمها إلى نحو 22 مليار دولار حاليا. وتستعرض السلع المتداولة، وتطور الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي كمحركات أساسية، كما تتناول أبرز التحديات والمعوقات والسياسات والإجراءات المطلوبة للتقدم.

 

وفي حال رغبتكم بالاقتناء بالإمكان الحصول على نسخ إلكترونية أو ورقية، علما أن كلفة النسخة الواحدة تبلغ 35 دولارا أميركيا، فيما تبلغ كلفة المجموعة الكاملة 100 دولارا أميركيا.                                                     

 

للحصول على هذه الدراسات الرجاء التواصل معنا على هذا الرابط

 

 

 

إحصل على اشتراك سنوي في النشرة الاقتصادية العربية الفصلية

اشترك الآن